زراعة الشعر

 

إن زراعة الشعر طبيعية مئة بالمئة في هذا المركز و التي تتم عن طريق الشعر القوي في الجسم و انتزاعه و تفريق البصيلات و الشعيرات و زراعتها في الأماكن الخالية وبالتالي نمو الشعر بشكل طبيعي كما كان قبل الصلع .

 
 
 
 

طريقة FIT

في هذه الطريقة يتم الاستفادة من اداة دقيقة تسمى " PUNCH " أو خرامة .. و تقوم هذه الأداة بنزع قطعات صغيرة من جلد الرأس الخلفي  و تمسى هذه القطعة " شريط " ويبقى أثرها في خلفية الرأس بصورة ثقوب صغيرة و يتم تحسنها و التئامها في وقت سريع . إن ميزة هذه الطريقة عدم الحاجة لعملية جراحية أو نزع قسم من الجلد و بالتالي لا تحتاج للخياطة والتقطيب.

طريقة SUT

يتم زراعة بصيلات الشعر بكل تأني و دقة . في هذه التكنولوجيا إن احتمال إصابة و تأذي "شريط الزراعة " أي قطعة الجلد المخصصة للزارعة هو شي نادر و قليلا ما يحدث  ويعد من ميزات هذه الطريقة . في هذه الطريقة يتم فتح الجلد فقط 1 مليمتر ويتم نزع البصيلة ، وهذا يلغي أية خطر على الشعر أو البصيلات التي يراد زراعتها .

 

 

اسئلة و أجوبة

1من هم الأشخاص المرشحون لزراعة الشعر
• الأشخاص الذين يعانون من تقصف و ضعف الشعر • انكشاف فروة الرأس • الصلع
2ما هو الوقت الأفضل لزراعة الشعر ؟
عندما يصل التساقط إلى مرحلة ثابتة أو أن يحتفظ على ثبات في التساقط في السنة الأخيرة على أقل تقدير .
3هل يمكن زراعة الشعر في الوقت الذي يتساقط به ؟
نعم ، إن العديد من الناس يقومون بزراعة الشعر بسبب تساقطه تبعا للظروف المعيشية و العمل و تدوم هذه العملية حتى يتوقف التساقط ، بشكل عام يتم إحياء الشعر من جديد بشكل مخفي .
4ماذا يجب علي قبل أن أقوم بالزراعة ؟
• الاستشارة و القيام بالفحوصات المخبرية والطبية والتأكد من عدم تناول دواء ما أو الإصابة بمرض ما • صباحا قبل العملية يجب أن تفطر فطورا مقويا ولكن بحجم قليل لذلك ليس من المهم أن تمتنع عن الطعام
5كيف سيكون نمو الشعر بعد زراعته ؟
تساقط و نمو الشعر المزروع مجددا في المنطقة التي تمت الزراعة فيها ، يمكن أن يحدث عدة مرات في الستة أشهر الأولى ، لكن ومع تضخم جذر الشعرة المزروعة و زيادتها ستتثبت في النهاية في مكانها و تسير بالطريق السليم والطبيعي للنمو . لأنه وبسبب مرور الوقت تصبح جذور الشعر المزروع أقوى من السابق وبعد مدة من الزمن سيتبع السير الصحيح للنمو . لذلك إن زيادة و كثافة نمو الشعر سأخذ مكانه بعد فترة من الزمن بشكل طبيعي دون خوف .
6ما هو خط نمو الشعر ؟ و كيف يكون ؟
يتم رسم هذا الخط بناءا لعدة أمور منها : ميزات وجه كل شخص ، المسافة بين العيون والحواجب ، والمسافة بين نهاية الحاجب و صدغ الرأس " الجهة الجانبية من الرأس " ، والرأي الخاص لكل مريض .
7لماذا لا يتساقط الشعر المزروع في جانب الرأس ؟
على خلاف شعر مقدمة الرأس و شعر الجهة الخلفية و سطح الرأس ، فإن الشعر في النصف التحتاني من الرأس لا يتأثر بهورمون الاندروجين و لا يتعرض للتساقط ، بعبارة أخرى إن بصيلات الشعر هذه لا تحتوي على مستقبلات عديدة لهورومون الاندروجين ، لذلك نقوم بنزع هذا النوع من الشعر و زراعته في مكان الصلع .
8بماذا تتأثر جودة زراعة الشعر ؟
إن جودة زراعة الشعر تتبع لجودة الشعر المزروع لدى المريض ، فكلما كانت بصيلات الشعر متعددة و متراكمة كلما كانت جودة الزراعة أفضل . بفضل متخصصينا و طاقمنا الحائز على خبرة سنوات ، يتم نزع الشعر بطريقة حرفية و زراعتها في شروط مثالية وبأسرع وقت للحيلولة دون أصغر تأذي للبصيلة . يعتمد تعداد جلسات الزراعة على تعداد البصيلات المراد زراعتها للمريض و على حجم الصلع من جهة و تراكم و كمية الشعر الموجود في فروة الرأس من جهة أخرى .
9أسباب تساقط الشعر ؟
• الإضطرابات الفيزيولوجية و البدنية • النزيف الحاد والمفاجئ بعد الولادة • الجراحة بعد الحوادث • أمراض جهازية : - درجة حرارة عالية – فقر الدم – إفراط أو عدم نشاط الغدة الدرقية – الذئبة الحمراء – خسارة الوزن – سوء التغذية – فقر الحديد أو الزنك – نظام غذائي صعب للتنحيف " قليل البروتين و الأحماض الدهينة الضرورية للجسم " – الاضطرابات النفسية و اليأس .
10كم هي مؤلمة الزراعة و كم تأخذ وقتا ؟
في فترة الزراعة لا يوجد هناك أي ألم و لا تحسون بشئ ، إن الألم الوحيد الذي تحسون به هو وخزة إبرة التخدير فقط . إن زراعة الشعر هي أسهل من أي علاج تقومون به عند طبيب الأسنان ، وعادة تكون مدة الزراعة من الصباح حتى فترة بعد الظهر .
11العناية بعد الزراعة ؟
• بعد الانتهاء من الزراعة ، نقوم بوضع ضماد لمدة 48 ساعة حول الرأس • يجب مراعاة طريقة النوم والاستحمام لمدة أسبوعين بعد الزراعة • لا يوجد ورم و كىمات بعى الزراعة بين المراجعين ، فقط نقاط الزراعة تكون ظاهرة
العربية